نجاح باهر لعملية شفط الدهون و علاج التثدي
نجاح باهر لعملية شفط الدهون و علاج التثدي



كلما تقدم عمر الشخص كلما زاد معدل تراكم الدهون بجسمه و يصبح التخلص منها صعب. يأتي هنا دور عمليات التجميل و بالأخص عملية شفط الدهون و نحت الجسم.
أختلفت عمليات شفط الدهون كثيرًا عن ما كانت عليه بالماضي فأصبحت أكثر تطورًا من حيث التقنيات و الأجهزة المستخدمة و الذي أدى إلى ارتفاع معدل أمان العملية و سهولة تنفيذها و الحصول على أفضل النتائج المرغوبة.

ما هي عملية شفط الدهون الحديثة أو الأكثر تطورًا؟
عملية شفط الدهون الحديثة أو الأكثر تطورًا هي التي تتم بتقنية الفيزر حيث يتم إذابة الدهون المتراكمة عن طريق استخذام الموجات فوق الصوتية، فتتحول الدهون من الحالة الصلبة إلى السائلة ثم التخلص منها خارج الجسم عن طريق استخدام كانيولات رفيعة من خلال فتحات جراحية صغيرة جدًا. مما يجعلها عملية سهلة و آمنة تمامًا.

تراكم الدهون عند الرجال بمنطقة الصدر يسبب مشكلة التثدي و هي مشكلة محرجة جدًا و تؤثر على الثقة بالنفس عند الشباب و حتى الرجال كبار السن. 
عملية شفط الدهون تعد هي الحل الأمثل لمشكلة التثدي حيث يحصل الشخص على نتيجة مبهرة و مظهر ذكوري أكثر تناسقًا.
تتم عملية شفط الدهون و علاج التثدي بتقنية الفيزر الأحدث عالميًا بيد دكتور طارق زايد أفضل جراح تجميل في مصر و بمراعاة جميع معايير الجودة و ذلك لضمان أمان و سلامة الشخص الخاضع للعملية. 

في هذه الصورة قبل و بعد، يمكننا أن نرى شخص كان يعاني من تراكم الدهون و مشكلة التثدي و لكنه اختار أن يتخلص من هذه المشكلة باللجوء إلى دكنور طارق زايد. و قد وصل لهذه النتيجة المبهرة عن طريق عملية شفط الدهون و علاج التثدي بالفيزر.