أنواع عمليات شفط الدهون
أنواع عمليات شفط الدهون


أنواع عمليات شفط الدهون مختلفة، لذلك سوف نتحدث عنها فى المقال هنا. كما سوف نتحدث عن أهداف إجراء شفط الدهون، أسباب تراكم الدهون فى الجسم، وأماكن الجسم التى تتطلب شفط الدهون و كل ما يتعلق بعمليات شفط الدهون.
 
 ما هى عملية شفط الدهون؟
عملية شفط الدهون من العمليات المثالية للتخلص من الدهون المتراكمة التي يصعب التخلص منها مع الحمية الغذائية أو التمارين الرياضية.
و لكنها تختلف عن عمليات السمنة لأنها لا تهدف الى التخلص من السمنة مثل جراحات السمنة.

أسباب تراكم الدهون فى الجسم:
هناك الكثير من العادات السلبية مثل تناول الأطعمة السريعة المليئة بالدهون  تتسبب في تراكم الدهون فى الجسم خاصة منطقة البطن.
تعرض السيدات للولادة القيصرية يتسبب فى تراكم الدهون فى منطقة البطن أو البطن المترهلة.
كل من يعاني من تناول الأطعمة بشراهة و إدمان يعاني من تراكم الدهون في البطن و أنحاء أخرى من الجسم.

الأماكن التي تحتاج شفط الدهون: 
يوجد العديد من الأماكن التي قد تحتاج الى شفط الدهون مثل منطقة الفخذين، البطن، الأرداف، الظهر أو الذراعين. كما يمكن شفط الدهون من اللغد و الوجه.
و نجد أن جراحة شفط الدهون يمكن إجراءها مع جراحات تجميلية أخرى مثل شد ترهلات الوجه، أو البطن أو تجميل الثدي.

أنواع عمليات شفط الدهون: 
أنواع عمليات شفط الدهون حسب التقنية المستخدمة: 
-  عملية شفط الدهون بالفيزر: 
فى تلك التقنية يتم شفط الدهون من خلال إذابتها  بتسليط أمواج فوق صوتية على المنطقة المُراد التخلص منها. مما يُمزق جدار الخلايا الدهنية و من ثم يمكن شفطها.

-  عملية شفط الدهون بالليزر : 
يتم إذابة الدهون بواسطة ومضات الليزر و تفتيتها مما يُسهل شفط الدهون في شكل سائل.

من المرشح المثالي لشفط الدهون ؟
ينصح الأطباء و علماء التجميل بإجراء عملية شفط الدهون لمن يتمتعون بصحة جيدة و وزن قريب من المثالي بنسبة لا تقل عن 30%.
كما أنه أيضاً لابد من المقدمين على إجراء شفط الدهون أن يكون لديهم بشرة قوية و مرنة، ليسوا مدخنين، ليس لديهم مشاكل صحية بالدم، ليس لديهم أمراض مزمنة بالقلب أو السكر، و لا يعانوا من ضعف فى الجهاز المناعي.

 هل هناك مخاطر لعملية شفط الدهون ؟ 
يحذر الكثير من علماء التجميل من مخاطر عملية شفط الدهون مثل: 
-حدوث جلطات دهنية أثناء الجراحة.
- حدوث تلف فى الأعصاب خلال إجراء الجراحة.
-التعرض لمضاعفات التخدير.
-التعرض لجلطة دموية فى الرئتين.
- الإصابة بحروق من المُعدات الطبية.
-التعرض لإلتهابات بعد الجراحة.
-تغيير لون الجلد بعد الجراحة.
-تورم البطن بعد الجراحة فى حالة شفط دهون البطن.
- الحصول على جلد مموج أو حدوث مشاكل فى الشكل النهائي للجلد.
لذلك يؤكد علماء التجميل على ضرورة البحث الدقيق لإختيار جراح تجميل ماهر و له خبرة طويلة و موثوق فيها، لتجنب الكثير من المخاطر و تقليل نسب حدوثها.

هل نتائج عمليات شفط الدهون دائمة؟
عملية شفط الدهون هي عملية التخلص من الخلايا الدهنية بشكل نهائي و دائم.
  و لكن لابد من اتباع نظام غذائي صحي و ممارسة الرياضة بشكل دائم لتجنب أي زيادة فى الوزن و الحفاظ على الشكل النهائي لعملية شفط الدهون.